المنشور

قوى التيار الوطني الديمقراطي تستنكر وتدين التفجيرات الإرهابية في جمهورية مصر

التيار الوطني الديمقراطي
تدين قوى التيار الوطني الديمقراطي في البحرين وبأقسى عبارات الإدانة، التفجيرات الإرهابية الأخيرة بجمهورية مصر التي استهدفت كنيستي مارجرجس بطنطا ومحيط الكنيسة المرقصية بالإسكندرية، والتي أدت إلى وقوع العديد من القتلى والجرحى وسط الأخوة الأقباط، وتأتي هذه التفجيرات مواصلة لتفجيرات الكاتدرائية المرقصية في العباسية وسط القاهرة نهاية العام الماضي، والتي أسفرت عن مقتل أكثر من 20 شخص وإصابة العشرات بجروح وإصابات متفاوتة. كما تأتي هذه التفجيرات الآثمة قبل أيام من الزيارة التي من المقرر أن يقوم بها بابا الفاتيكان لمصر نهاية أبريل الجاري، وهو ما يسلط الضوء على الأهداف الإجرامية لهذه التفجيرات بغية زعزعة الاستقرار واستهداف الوحدة الوطنية بين فئات الشعب المصري وتفجير الخصومات المذهبية والتناحرات، لتعم الانقسامات الطائفية والفوضى التي تشهدها العديد من اقطارنا العربية، وآخرها ما جرى في جمهورية مصر العربية، حيث دأب تنظيم داعش الإرهابي ومنذ فترة على استهداف الأبرياء وأفراد الجيش المصري في سيناء بمثل ما يفعل في سوريا والعراق وليبيا واليمن.

إن إعلان التنظيم الإرهابي داعش عن مسؤوليته عن الانفجارات يدلل على أن القادم أسوأ، وأن التنظيم الإرهابي صار يتمدد بسرعة بل وأصبح يمثل خطراً على كامل دول المنطقة والعالم، حيث باتت عملياته تستهدف المدنيين على مختلف جنسياتهم وقومياتهم ودياناتهم. ويرى التيار أن هذا التمدد الخطير لم يكن ممكناً لولا رعاية الولايات المتحدة والدول الغربية للتنظيمات الإرهابية وحماية الأنظمة الدكتاتورية والقمعية في العالم.

ويشدد التيار على دعوته للأنظمة العربية كافة لاجتثاث شأفة الإرهاب في بلداننا من خلال المصالحات الوطنية وإطلاق عمليات ديمقراطية حقيقية وتجريم خطابات الكراهية والتطرف ومراجعة المناهج التعليمية والتربوية والبرامج الإعلامية وإشاعة الحرية والمساواة والعدالة وتوفير العيش الكريم للمواطنين.

التعازي للشعب المصري الشقيق وللأخوة المسيحيين بمصر، مع الأمنيات بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

التيار الوطني الديمقراطي

التجمع القومي

جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)

المنبر التقدمي

10 أبريل 2017